السبت، 18 سبتمبر، 2010

جيرمن شيبرد2

الطعام الذي يوضع للجيرمان شيفرد:


تبدا في سن 8 ايام يجب ان يأكل الكلب من لبن امه وفي سن 14 يوم تبدا الجراء في النمو بسرعه
اما في سن 20 يوم تبدا الكلاب في الاكل الطبيعي ولحس اللبن من الصحن وعند سن الشهر يبدا الكلب باكل اللحوم والخضار والطعام الطبيعي ولكن يجب ان يكون مطبوخ جيدا كي لا يتعب معده الكلب
اي مثلا طهي بعض من اللحوم مثل (هياكل الفراخ- او دهون اللحمه والشغت {كرتا} ويجب ان تطهي جيدا مع بعض الخضار مثل البازلاء او الفاصوليا مع بعض من الخبز وسكب بعض من الشوربه كي يكون الاكل طري علي الكلب
ويستحسن وضح اربع وجبات للكلب من سن شهرين الي سته اشهر وتتكون من وضع طبق به لبن مخفف بالماء وتقطيع عليه بعض من قطع العيش ووضع بعض من العسل الاسود (ولكن لا تكثر منه حتي لا يضر بالكلب) لان العسل الاسودبه حديد يفيد الكلب وتكون الوجبه هذه توضع للكلب مرتين بالصباح اما في فتره الغذاء وضع اللحوم والوجبه الاساسيه وسكب فوق وجبه الغذاء بعض من الزيت حتي يلمع وبره الكلي ويكون جلده قوي.
اما في المساء وضع للكلب بعض من الفول وتقطيع عليه بعض من العيش او تضع له نفس وجبه الغذاء لكن قلل من اللحوم في العشاء. بهذا سيكون كلبك بمعني اصح حووووت ويستحسن وضع الوجبات بمواعيد كي يستفيد الكلب من الاكل
وحتي لو هوهو او عوص عشان الاكل متحطلوش الاكل عشان متاخدهوش علي كده.
ولكي لا يكون الكلب اليف يتم وضع له كبده نيئه حتي لا ينسي الدم ويصبح حيوان داجن لكن تاكله الكبده مره واحده بس في الاسبوع واي استفسار بخصوص الاكل قول عادي متتكسفش


وده جدول يوضح الطعام للكلاب
داء الكَلب(السعار):



- داء الكَلب أو السعار هو عدوى أو إصابة فيروسية حادة يصاب بها أو تنتقل إلى الإنسان عن طريق الحيوانات التي تحمل هذا الفيروس وغالباً من الكلب أو الوطواط. 

ويتم ذلك بطريقتين إما عن طريق العضة المباشرة من هذه الحيوانات للإنسان, تعرض الجروح للعاب الحيوانات.

* أسباب الإصابة بداء الكَلب:

- يُنقل داء الكلب للإنسان ويدخل الجسم من خلال اللعاب الحامل للعدوى عن طريق العض الذي يؤدي إلى جرح الجلد, أو عن طريق تعرض جرح مفتوح في جلد الإنسان للعاب الكلب أو الوطواط. ينتقل الفيروس من الجرح إلى الأعصاب ومنها للمخ والتي عندها تسبب الالتهابات التي تكون أعراضها: الاهتياج- التورم- تزايد خلايا الجهاز المناعي, ومن ثَّم ظهور المرض.

ان وجدت كلب هائج ويسيل منه اللعاب ارجوك لا تقترب منه بتاتا وتتمقل في هذا الصورة
- تتراوح فترة حضانة المرض ما بين 10 أيام- 7 سنوات.

- لا يقتصر نقل هذا الداء على الكلاب كما يعتقد البعض ولكن هناك حيوانات أخرى تتسبب فيه مع استبعاد الكلاب من هذه القائمة في السنوات الأخيرة ومنها: الوطواط- الثعلب- حيوان الظربان الأمريكي- حيوان الراكون الأمريكي, وغيرها من حيوانات أخرى قد تكون مصدراً لفيروس الكَلب. تقدر عدد الحالات المصابة بهذا الفيروس بحوالي 15.000 حالة سنوياً على مستوى العالم.


احذر من هذا المرض ان ياتي لكلبك


* أعراض داء الكَلب:


- ارتفاع طفيف في درجة الحرارة قد تصل إلى 38.8 درجة مئوية أو أقل من ذلك.

- ألم مكان العضة.

- فرط الإحساس مكان العضة.

- صعوبة البلع وخاصة مع السوائل مع حدوث تشنجات في الحنجرة.

- عدم الشعور بالراحة والاسترخاء.

- حدوث الشد العضلي.

- تشنجات.

- تنميل.

- عدم قيام العضلات بوظائفها.

- سيلان اللعاب.

- قلق, ضغط, شد عصبي.

- سهولة الاستثارة.

- فقد الإحساس في مكان ما بالجسم.




* اختبارات داء الكَلب:


يمكن اكتشاف ما إذا كان الحيوان حامل لفيروس السعار بطريقتين:

1- تشريح الجثة بعد الوفاة.

2- اختبار الأجسام المضادة (Flourescent).




* العلاج:


- ينظف الجرح جيداً بالصابون والماء.

- لا يخيط الجرح الناتج عن عضة الحيوان.

- تؤخذ مصلات للوقاية منه.




* التنبؤ بالمرض:


- إذا تم أخذ مصلات وقائية في خلال يومين من العضة, سيتجنب الشخص الإصابة بالسعار أو داء الكَلب.

- لكن بمجرد ظهور الأعراض, تكون النجاة فرصها قليلة والموت يكون بسبب فشل الجهاز التنفسي في خلال سبعة أيام منذ بداية الأعراض.



* الوقاية من داء الكَلب:


- تطعيم الكلاب والقطط بالمصلات الوقائية كل سنتين.

- الابتعاد عن الحيوانات التي لا تعرفها.

- التطعيم قبل السفر لمكان آخر.

- تطبيق قوانين الحجر الصحي على استيراد الحيوانات.
 






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق